بيان صحفي صادر عن السفارة اليمنية في القاهرة

تعرب سفارة الجمهورية اليمنية في القاهرة عن استنكارها للهجمة الشرسة وغير المبررة ضدها واللغط الذي أثير مؤخراً بخصوص حاملي الجوازات الدبلوماسية والخاصة بسبب الممارسات الخاطئة للانقلابيين الذين قاموا بإصدار الكثير من الجوازات الدبلوماسية بطريقة غير مسؤولة.
وبهذا الشأن تود السفارة الإشارة إلى ما يلي:-
١- لا توجد اي موانع امام حاملي الجوازات الدبلوماسية من دخول الأراضي المصرية، على أن يكون الجواز صادراً عن الحكومة الشرعية ومطابقًا للمواصفات الفنية والأرقام التسلسلية والتواريخ التي تميز بين الجوازات الصادرة عن الحكومة الشرعية والصادرة عن الانقلابيين.
٢- من الضروري تحديد طبيعة مهنة حامل الجواز الدبلوماسي وصفته الرسمية الحالية.
٣- ضرورة الإشارة وبشكل واضح إلى مهنة الأب أو الزوج في الجوازات الدبلوسية الصادرة للأبناء والزوجات.
وعليه تؤكد السفارة مجدداً أنه لا يوجد أي إشكال فيما يتعلق بحاملي الجوازات الدبلوماسية والخاصة الصادرة عن الحكومة الشرعية شريطة استيفاء البيانات الاستدلالية  المشار اليها أعلاه حفاظا على الجواز اليمني وهيبته.
وتأمل شاكرة ممن يقومون  بتوجيه الاتهامات إلى السفارة لمآرب وأغراض شخصية ضيقه توخي الأمانة والدقة بشأن ما سبقت الإشارة اليه.
  والله ولي التوفيق.
سفارة الجمهورية اليمنيه
لدى جمهورية مصر العربية الشقيقه
بتاريخ 29 نوفمبر 2018
Skip to content