الأخبار

رواية “يوم مات الشيطان ” ندوة نقاشية أقامها المركز الثقافي اليمني بالقاهرة

سبأ: القاهرة
اقام المركز الثقافي اليمني بالقاهرة مساء اليوم الاثنين ندوة نقاشية لرواية الدكتور أحمد قاسم العريقي .
في الندوة التي رعتها السفارة اليمنية في جمهورية مصر تناول المتحدثون في الندوة عن رواية “يوم مات الشيطان» والذي جاء عنوانها إشكاليا جدليا للرواية التي صدرت مؤخرا، عن دار هنداوى بالقاهرة فى ستة فصول و 124 صفحة وهي رواية صغيرة الحجم نسبيا، لكنها واسعة العوالم والاشتغال الروائى الذى مزج بين الواقع والفنتازيا والمألوف والغرائبى والماضى والحاضر والمستقبل.
وقال الكاتب والناقد المصري “سيد نجم ” أن في نص الرواية ستجد، الأدب، التاريخ. الخيال العلمى، الواقع، السياسة، والدين والأفكار وخلال هذا التحليق حاول الكاتب أن يجرب الخيال العلمى، فى بناء عالم مثالى رمز له «يوم مات الشيطان»
في حين تحدث الروائي اليمني الدكتور ” احمد السري” رواية “يوم مات الشيطان” تجمع بين الخيال العلمي والواقع، تستعين بالخيال العلمي لنقد الواقع بأبعاده المختلفة سياسيًّا واجتماعيًّا ودينيًّا، وتركّز بشكل خاص على البعد الديني وطرق توظيفه الشيطانية التي خلقت عالمًا موبوءًا بالحروب والنفاق والأنانيات المدمِّرة مع أنّ الأديان في الأصل، ظهرت لإصلاح فساد المجتمعات وترقية الإنسان. مضيفا ان الروائي نجح في المزاوجة بين عالم الواقع وعالم الخيال المستقبلي من خلال بطل الرواية .
أما الأديبة والناقدة سهير السمان فقد وصفت الرواية أنها تناولت القضايا اليمنية والقضايا الحساسه بقالب فنتازي بديع ، مختارا المرأة كمنقذ لهذا العالم الجديد . و حشد الكاتب في النص صورَ الصراع الأزليّ على الأرض، وأشواق الخلاص منه عبر الأديان والفلسفات، وكيف تمرّد الإنسان عليها وشوّهها وصيّرها خادمة لأطماعه وأنانيّاته، ثم كان العلم ولقاحاته هو المنقِذ، هو الحل لأنانية الإنسان، طور لقاح قتل هذه الأنانية واعتماد الصدق، وبهما مات الشيطان”.
حضر الندوة عدد من المثقفين والمهتمين المصريين و من الجالية اليمنية في القاهرة

Skip to content